تمكـيــــــــــــــــــن
 
 
English |الصفحة الرئيسة | من نحن؟ | اتصل بنا
الأخبار
الدكتور عبد الله الكرم مع أحد المكرمين
تمكين يكرم طلابه الحاصلين على الثانوية العامة
في إطار إهتمامه بالمتميزين، نظم مركز "تمكين" المتخصص في تأهيل وتدريب المعاقين بصريا، وبالتعاون مع نوكيا حفل تكريم لطلابه المتميزين الحاصلين على الثانوية العامة للعام الدراسي 2005_2006 م. وبحضور ورعاية الدكتور عبد الله الكرم الأمين العام لمجلس دبي للتعليم ومدير مركز "تمكين"، بالإضافة إلى الطلاب المكرمين والمدربين والمدرسين بمركز "تمكين" وعدد من أصدقاء المكفوفين. وقد قال الدكتور عبد الله الكرم، "لقد أخذنا على عاتقنا تدريب وتأهيل المعاقين بصريا من خلال مركز "تمكين". فنحن نعمل مع المعاقين بصريا من أجل تزويدهم بالمهارات العملية اللازمة لتأمين أفضل الفرص لهم . فقد عملنا مع هذه الكوكبة من الطلاب من المعاقين بصريا منذ فترة حيث قمنا بتدريبهم وتزويدهم بالمهارات الضرورية التي هم بحاجة لها لمواصلة مسيرتهم العلمية، وأثبت هؤلاء الطلاب نجاحاً كبيراً من خلال الدراسة والتدريب." وأكّد الدكتور عبد الله الكرم أهمية الاهتمام بالمعاقين بصريا قائلاً "يملك المعاقون بصريا طاقات وقدرات لا تختلف عن أقرانهم الاسوياء. وإذا ما استثمرت تلك الطاقات والقدرات بالشكل الصحيح،فإنها تحوّل المعاق بصريا لإنسان منتج في مجتمعه. لذلك سيواصل "تمكين" مسيرته مع هؤلاء الطلاب وغيرهم من أصحاب الإعاقة البصرية خلال دراساتهم الجامعية، ليتسنى لهم الحصول على أعلى الشهادات وأفضل الدرجات العلمية، وإننا كلنا ثقة بقدرات طلابنا وإمكانياتهم." وإختتم دكتور عبد الله الكرم حديثه بتهنئة المكرمين قائلاً لهم أنكم في بداية الطريق وليس في نهايته، وما شهادة الثانوية العامة إلا جواز مرور نحو تحقيق النجاح في مستقبلكم العملي وتحقيق التطور والنمو الوظيفي، وإن "تمكين" سيواصل مسيرته معكم لدعمكم خلال متابعتكم لدراساتكم الجامعية أو استلامكم لوظائفكم، لذلك يجب أن لا تكون إعاقتكم البصرية عائقاً بينكم وبين مستقبلكم بل هي المحفز والدافع لكم للنجاح المتواصل." من جانبهم، أعرب كل من محمد راشد وأحمد راشد من المكرمين عن امتنانهم لرعاية وتكريم مركز "تمكين" لهم مؤكدين أن "تمكين" قدم لهم التدريب المتطور والدعم المعنوي المحفز لمواصلات الدراسة. فقد قال محمد راشد أن مبادرة "تمكين" جاءت في إطار توفير المساندة والدعم لكل المعاقين بصريا ، وذلك من خلال خدماته المتنوعة التي يقدمها لهم. أما أحمد راشد فقد بين أن أسلوب "تمكين" في التدريب هو المحفز لنا قائلاً: "لم يكن للمعاقين بصريا أن يتمتعوا بالتدريب المتطور لولا وجود مركز "تمكين". يعتمد "تمكين" أحدث أساليب التدريب التي أزالت الكثير من الصعوبات من أمامنا. وفي نهاية حفل التكريم، شكر المكرمون القائمين على "تمكين" لتعهدهم بمتابعتهم أثناء دراساتهم الجامعية، معاهدين أنفسهم بالجد والإخلاص في المرحلة المقبلة لبثبتوا للجميع بأنهم قادرون على العطاء والعمل المبدع رغم الإعاقة. فإعاقتهم لن تكون حاجزاً بينهم ومستقبلهم. يذكر أن "تمكين" يعمل على تقديم التوجيه والتدريب والنصح والإرشاد للأفراد والمؤسسات من أجل توفير الخدمات المثلى والبيئة المناسبة للمعاقين بصرياً. فهو يعمل على الارتقاء بالوعي العام حول ذوي الاحتياجات الخاصة عموماً و المعاقين بصريا خصوصاً وطبيعة متطلبات المعاقين بصريا وكيفية التعاطي مع تلك المتطلبات بشكل إيجابي، وصولا لدمج المعاقين بصريا في مجتمعهم وإزالة العوائق التي تحول دون ذلك

8/23/2006
  < عودة   المزيد من الأخبار >  
 


Copyright © Tamkeen.ae 2014